التوجيه العلمي للملابس الجاهزه
الزائر الكريم:
انت غير مسجل لدينا
لتحصل على كافة خدمات المنتدى يجب التسجيل اولا
شكرا


التوجيه العلمي للملابس الجاهزه
 
الرئيسيةالتوجيهمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
الاخوة الكرام : المنتدى منتداكم أنشىء  لخدمتكم فساهموا معنا للنهوض به ليس العبرة بكثرة المشاركات وإنما ماذا كتبت وماذا قدمت لأخواتك الأعضاء كن مميزاً فى موضوعاتك  لا تقرأ وترحل

شاطر | 
 

 مفهوم وأشكال العنف ضد الأطفال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abeer

avatar

عدد المساهمات : 1364
تاريخ التسجيل : 31/08/2010
العمر : 40

مُساهمةموضوع: مفهوم وأشكال العنف ضد الأطفال   الخميس نوفمبر 11, 2010 3:38 pm


مفهوم وأشكال العنف ضد الأطفال

مفهوم العنف:

اشتق مفهوم العنف من الكلمة اللاتينية Vise بمعنى القوة، وكلمة Altus بمعنى يحمل، وعلى ذلك فإن الكلمة في مفهومها العام تعني؛ حمل القوة تجاه شيء ما أو شخص ما أو آخرين.

وتشير قواميس اللغة العربية والأجنبية إلى أن مفهوم العنف يشير إلى الخرق بالأمر وقلة الرفق به، ويأتي لفظ العنف من عنف بمعنى أخذ بشدة وقوة.
هاذ وهناك عدد من التعريفات المتاحة لمفهوم العنف، نذكر منها:

التعريف القانوني:

عَرَّفت معظم القوانين العنف بأنه "كل فعل ظاهر أو مستتر، مباشر أو غير مباشر، مادي أو معنوي، مُوجَّه لإلحاق الأذى بالذات أو بآخر أو جماعة أو ملكية واحد منهم، وهذا الفعل مخالف للقانون، ويُعرض مرتكبه للوقوع تحت طائلة القانون لتطبيق العقوبة عليه.

التعريف الاجتماعي:

تحدد العلوم الاجتماعية، والتي تضم علم الاجتماع وعلم النفس والخدمة الاجتماعية: أن العنف هو مجموعة من الأنماط السلوكية التي تصدر عن الفرد أو الجماعة، تؤدي إلى تصرفات غير اجتماعية وغير تربوية خطيرة، تتعارض مع القوانين والمواثيق.

كذلك هناك من يُعرَّف العنف بأنه ممارسة القوة أو الإكراه ضد الغير عن قصد، وعادة ما يؤدي ذلك إلى التدمير أو إلحاق الأذى والضرر المادي أو غير المادي بالنفس أو بالغير.

أما علماء النفس فيعرفون العنف:

بأنه "مدى واسع من السلوك الذي يُعبَّر عن حالة انفعالية تنتهي بإيقاع الأذى أو الضرر بالآخر، سواء أكان فردًا أم شيئًا، أو تحطيم الممتلكات، وقد يصل ذلك إلى التهديد بالقتل أو القتل.

كذلك يرى علماء النفس أن "العنف هو سلوك غريزي مصحوب بالكراهية وحب التدمير، هدفه تصريف الطاقة العدائية المكبوتة تجاه الآخرين، كذلك قد يكون العنف نتيجة للإحباط الشديد ولعدم قدرة الشخص على التسامي أو لإعادة ضبط النفس.

وفي ضوء ما سبق، يمكن تعريف العنف ضد الأطفال على أنه: "كل أشكال السلوك مباشرة أو غير مباشرة، لفظية أو غير لفظية، ظاهرة أو مستترة، مادية أو معنوية، سلبية أو غير سلبية، يترتب عليها إلحاق أذى أو ضرر أو سوء معاملة أو إساءة للأطفال، سواء أكان هاذ الأذى جسديًا أم جنسيًا أم عاطفيًا أم إهمالاً، مما يترتب عليه آثار جسمية ونفسية واجتماعية وتعليمية خطيرة، وهذه السلوكيات تتعارض مع القيم الدينية والقوانين والمواثيق القومية والإقليمية والدولية.
أشكال العنف ضد الأطفال:

العنف ضد الأطفال أو الإساءة أو سوء المعاملة للأطفال Child Abuse، له أشكال وأنواع عديدة، يمكن تصنيفها كالتالي:

أولاً: الاعتداء أو الأذى الجسدي Bodily Abuse:
الاعتداء أو الضرر أو الأذى الجسدي هو أي اعتداء يُلحق الأذى بجسم الطفل سواء باستخدام اليد أو بأية وسيلة أخرى، ويحدث على أثر ذلك رضوض أو كسور أو خدوش أو حروق أو جروح، وقد يصل الأمر إلى الاعتداء الجسدي إلى "الخنق" أو القتل.

ثانيًا: الاعتداء أو الأذى الجنسي Sexual Abuse
الاعتداء أو الضرر أو الأذى الجنسي هو شكل من أشكال الاعتداء الجسدي، ويقصد به استخدام الطفل لإشباع الرغبات الجنسية لشخص آخر، ويبدأ الاعتداء الجنسي من التحرش الجنسي إلى ممارسة الجنس بشكل كامل مع الطفل، وهذا سيؤدي بلا شك إلى عدة آثار سلبية خطيرة على الطفل، فعلى سبيل المثال: إفساد أخلاق الطفل، تهتك الأعضاء الجنسية لدى الطفلة، حرمان الطفلة من الحمل والولادة في المستقبل، مشكلات الحمل المبكر والخطير لدى الطفلة.

ثالثًا: الاعتداء أو الأذى العاطفي Emotional Abuse
الاعتداء أو الأذى العاطفي هو إلحاق الضرر النفسي والاجتماعي بالطفل، وذلك من خلال ممارسة سلوك ضد الطفل يشكل تهديدًا لصحته النفسية، بما يؤدي إلى قصور في نمو الشخصية لديه، واضطراب في علاقاته الاجتماعية بالآخرين.

ومن أشكال الاعتداء العاطفي "حرمان الطفل من الحب والحنان والرعاية والحماية والشعور بالأمن والأمان، وحرمان الطفل من حقه في التعليم واللعب.. كذلك من أشكال الاعتداء العاطفي، القسوة في المعاملة أو التدليل الزائد والحماية المسرفة.

رابعًا: الإهمال:
الإهمال نمط سلوكي يتصف بإخفاق أو فشل أو ضعف في الأسرة والمدرسة في إشباع كل من الاحتياجات البيولوجية (مثل: الحاجة إلى المأكل والمشرب والملبس والمأوى) والاحتياجات النفسية (مثل: الحاجة إلى الأمن والأمان.. والرعاية ومن أشكال هذا الإهمال: إهمال تقديم الرعاية الصحية للطفل.. والإخفاق في تقديم الغذاء المناسب والكافي، والملبس والمأوى.. كذلك من أشكال الإهمال في هذا المجال عدم الاهتمام بالاحتياجات التعليمية والتربوية للطفل، مما يحرم الطفل من حقه في التعليم وحقه في تنشئة اجتماعية سليمة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مفهوم وأشكال العنف ضد الأطفال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التوجيه العلمي للملابس الجاهزه :: قسم ملابس جاهزه :: أعضاء هيئة التدريس-
انتقل الى: